إغلاق
إغلاق

محكمة ذكية في دبي تفض النزاعات عبر الإنترنت
الكاتب : وكالات | الخميس   تاريخ الخبر :2017-02-09    ساعة النشر :23:59:00

أطلقت محاكم مركز دبي المالي العالمي “المحكمة الذكية للدعاوى الصغيرة” في خطوة هي الأولى من نوعها في الخليج. و كشفت صحف محلية عن إنشاء “المحكمة الذكية” بالتعاون مع شركة “ألفا داتا”، المتخصصة في مجال الأنظمة المتكاملة.

وتسمح المحكمة الذكية والقائمة على بنية شركة “مايكروسوفت” التحتية للأفراد والشركات الصغيرة والمتوسطة بالمشاركة في جلسة المحاكمة من أي مكان حول العالم من خلال تكنولوجيا بث الفيديو التي تقدمها برامج مثل “سكايب” أو “بوليكوم” لفض النزاعات من أي مكان في العالم، عبر الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر.

وقالت الرئيسة التنفيذية للعمليات في محاكم مركز دبي المالي العالمي، آمنة سلطان الأويس، “سوف تكون هذه التسهيلات مفيدة بشكل خاص لأصحاب الأعمال الذين يسافرون كثيرا لأداء أعمالهم. فلن يضطر هؤلاء إلى تغيير مواعيد سفرهم لحضور جلسة المحاكمة بعد الآن. وكل ما سيكون عليهم فعله هو ترك حيز بمقدار ساعة أو ساعتين في جدولهم أينما كانوا حول العالم”.

ويمكن للمستأجرين الذين غادروا الإمارات وللموظفين الذين يعيشون داخل وخارج دبي والذين لديهم مشاكل ونزاعات تتعلق بعقود التوظيف أن يحلوا خلافاتهم ويحضروا الاستشارات والجلسات أينما كانوا حول العالم بفضل هذه التكنولوجيا الجديدة.

وقال مدير الخدمات في شركة “ألفا داتا”، موروغيسان فايثيلينغم، إن “إطلاق المحكمة الذكية الأولى في دول الخليج العربي، يأتي لتعزيز مكانة محاكم مركز دبي المالي العالمي، باعتبارها المحكمة الأكثر ابتكارا على المستوى الإقليمي، لا سيما أنها السباقة في تذليل العقبات وإلغاء القيود المفروضة على حل النزاعات نتيجة العوائق الجغرافية”.

وتضاعف عمل المحكمة بحلول عام 2015 منتقلا من 116 قضية إلى 216 قضية، حيث يتم حل 90 بالمئة من القضايا خلال 4 أسابيع. وتتماشى هذه المبادرة الذكية مع مساعي دبي للتحول إلى مدينة ذكية.




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً